الأربعاء، 30 سبتمبر، 2009

الهلاوس ..


أسعد الله مساءكم بالخير أعزائى المدونات و المدونين ..
عاوز أتكلم النهارده عن موضوع أتكلم عنه عمنا سيجموند فرويد مؤسس علم التحليل النفسى و أزعم أنه يستحق هذا اللقب عن جداره رغم ما أثير من شبهات حول منهجه المرفوض من قبل الكثيرين ..
عمنا فرويد أبدى اٍهتمام شديد بموضوع (الهلاوس) و هو جمع هلوسة .. يعنى هلوسايه على هلوسايه يعملوا هلاوس و يبقى قائلها لغويا مهلوس و فى قول آخر مهيس و الله و رسوله أعلم ..
فرويد أطلق تعريف بسيط خالص و صغنون و لطيف على الهلاوس و عرفها بأنها ببساطه شديده اٍدراك حسى فى عقل المهلوس بدون موضوع خارجى حقيقى !!
تعريف بسيط جدا لكن فى حال تأمله سنجده موضوع على جانب خطير من الأهميه القصوى لما له من اٍرتباط وثيق بالصحه النفسيه و العقليه للفرد و علاقاته بالمحيطين به بل و بكل العالم الخارجى من حوله ..
اٍزاى ؟؟
صلوا بينا على حضرة النبى المصطفى خير الأنام ..
لما بتشتد الضغوط النفسيه على الشخص و بيتعرض لمواقف حياتيه صعبه نوعا ما بيمر غصب عنه بأزمات نفسيه بتختلف فى حدتها و قساوتها .. و فى نفس الوقت بتختلف معاييرها العقليه و القياسيه من شخص لآخر على حسب الفروقات الفرديه الموجوده لدى الجميع .. و اٍذا صادفت هذه الأزمات ضعفا نفسيا طبيعيا أو اٍستعدادا أصليا لعدم القدره على تجاوزها و هضمها بتتحول هذه الضغوط لأفكار يتحدث بها الفرد مع نفسه داخل عقله أولا ثم لا تلبث هذه المحاورات العقليه الداخليه بسبب عدم وجود متلقى لها أن تتحول لهلاوس تخرج بصوت مسموع قد يتخذ أشكالا متعدده كالحديث مع النفس أو كتابة خواطر و أفكار أو حتى على شكل مقطوعات موسيقيه يغلب على كل هذه الأشكال الطابع الهلوسى ..
عتاولة التحليل النفسى أدلوا بدلوهم فى هذا الموضوع و وقفوا عند نقطه مهمه فيه و قالوا اٍن الهلاوس اٍذا أقتصرت على مواضيع مبهمه ليس لها ملامح محدده زى أن يتحدث الشخص عن رؤيته فلاش سريع الاٍضاءه أو زنه كده فى الودان قصيرة الأمد فده بيسموه هلاوس أوليه ..
و لو أهملها الشخص و أستسلم لها بتقلب لمرحلة الهلاوس المركبه و فيها بيخيل للمريض أنه بيقابل أشخاص معينين و بياخد و يدى معاهم فى الكلام .. و كمان ممكن يقابل فى طريقه حيوانات و أشياء لا وجود لها .. و بيتخيل فى ذهنه وقائع و أحداث لم تحدث أصلا و بيقيم عليها اٍفتراضات بيتعامل معها على أنها واقع لا شك فيه و بيرفض تماما محاولات الآخرين تصحيح ما يراه حقيقه واضحه كالشمس فى ذهنه .. نيجى بقى للسؤال اللى حير المحلل النفسى : أيه اللى بيوصل الشخص لمثل هذه الحاله اللى مش بيقدر فيها يسيطر على حواره العقلى الداخلى و بيحوله لهلاوس على شكل كلمات مسموعه أو مكتوبه خاصة لما بيكون لوحده بدون وجود أشخاص آخرين من حوله ؟؟
فيه هنا اٍجابتين : تفسير بيقول أن هذه الهلاوس تفريغ لكم هائل من الهموم الداخليه لدى الفرد .. و تفسير تانى بيقول أنه من لوازم الاٍبداع فى مختلف أفرع الفنون ..
أنا شايف و الله أعلم أن الاٍنسان على طول مسيرة حياته بيقابل صعوبات جمه تبدو لكل واحد منا أنها الأقسى على الاٍطلاق .. و فى سبيل التغلب على هذه الصعوبات بيدخل فى حروب و مواجهات لا نهاية لها قد يخرج منها منتصرا أو مهزوما أو بين بين و لكنه على كل الأحوال بيفقد أثناء صراعه الحياتى هذا الكثير من السيطره على أجهزته الحسيه المسئوله عن السيطره على أفكاره فبتخرج منه بدون رقابه حقيقيه تماما زى الحلم بالنسبه للنائم .. لأن الحلم كما قال المحلل النفسى هو حارس النوم و به تستعين الأنا على خفض أسباب الاٍستيقاظ ..
هنا نبقى وصلنا لنقطه ممكن نربط بها بين الهلاوس و الأحلام .. لأن الأحلام بكل ما تحمل من رمزيه و تهويمات هى أصلا أفكار و مخاوف و رغبات موجوده بالأساس فى عقلية الحالم و قد وجدت طريقها للخروج و التعبير عن نفسها حال كون العقل الواعى المسيطر عليها فى حالة سبات عميق و قد فقد هيمنته و سيطرته عليها ..
أزعم وجود رباط وثيق بين الهلاوس بأنواعها و بين الهفوه .. الهفوه التى تخطر كوميض على عقل الفرد ثم لا يلبث سريعا أن يتداركها بالقمع أو التجاهل .. الفرق بين الأثنتين أن الهفوه مدتها قصيره للغايه و أما الهلاوس فطويلة الأمد ممتدة المفعول يسمعها الآخرون و يطلعون عليها أو يقرأوها و عندها ندرك أن الشخص يتحدث مع نفسه بصوت مسموع و علنى أو يهلوس مع نفسه و نبدأ فى تحذيره و لفت اٍنتباهه باٍخلاص أن أفكاره الغير مسيطر عليها قد بدأت فى الخروج للوجود و يقينا ستبدأ بشكل تدريجى يمر على الكثيرين بدون تأمل منهم و ربما صفقوا له اٍعجابا بأفكاره و لكن الحقيقه أن هذا بداية المرض العقلى .. بداية مرض الفصام اللى هو عباره عن أفكار و أحاسيس داخليه حصل لها بعض التحولات لظروف حياتيه معينه و أصبحت بتعكس شعور الشخص لنفسه و للمحيطين به بل و للعالم الخارجى كله .. بمعنى أوضح فالتحولات اللى حصلت لأفكار الشخص الداخليه أصبحت مدركات حسيه مسموعه أو مرئيه أو مقروءه و فى بعض الحالات بتمر هذه التحولات بمرحله وسيطه بيسمع فيها الشخص أفكاره و بيعتقد أن المحيطين به بيسمعوها معاه ..و لو أستمر الوضع على هذا المنوال دون أن يتدارك الشخص حالته .. و دون أن يستمع لنصائح المحيطين به بضرورة الخضوع للعلاج النفسى بتتحول حالته لحاله من الهلاوس القويه و الهذاءات المرضيه و قد تظهر أعراض ذلك فى كل مناطق الاٍدراك الحسى و بيبقى لديه هلاوس بصريه و هلاوس سمعيه و هلاوس شميه و هلاوس ذوقيه و هلاوس حركيه و هلاوس تتعلق بالألم و هلاوس جنسيه و من الجائز أن يكون لدى الشخص اللى أصبح مريض حقيقى هلاوس تتعلق بأكثر من حاسه ..
طيب أيه الحل ؟؟
اٍزاى نقدر نحافظ على صحتنا النفسيه و بالتالى العقليه من الوقوع فى مستنقع الهلاوس اللى أصلا بيبدأ بسيط و غير ملحوظ اٍلى أن يصل لحالة المرض العقلى و اللى أحيانا بيبقى لا رجوع منه ؟؟
أزعم و الله و رسوله أعلم أننا بداية كده يجب أن نضع أيدينا على أسباب مشاكلنا فى الحياه .. نحاول جاهدين أن لا نقنع أنفسنا بأننا كده حلوين و ميت فل و أربعتاشر لأنه بمرور الوقت و التعرض للاٍشكاليات المختلفه فى مسيرة حياتنا ستسقط هذه المشاعر الاٍيجابيه الزائفه شيئا فشيئا و يبدأ الفرد فى التحول من صاحب أفكار داخليه غير مسموعه لصاحب أفكار مسموعه أو مقروءه على شكل هلوسات أو هذاءات و حوارات مع واقع غير حقيقى أو أشخاص غير موجودين و ده فى رأيى الشخصى بسبب الاٍحباطات الطبيعيه فى الحياه و التوترات و الصراعات الداخليه بين شد و جذب و دى زى ما قلت مقدمه للأمراض العقليه اٍن لم تتدارك ..
موضوع الهلاوس موضع عنكبوتى متشعب و له أوجه كثيره ..
لكن عن صدق أطمئن أن النفس البشريه واحده سواء كان ما يصدر عنها هلاوس و هذيان أو حاله من الاٍبداع الفنى .. يعنى الهلوسه الناتجه عن ضغوط الحياه و مشاكلها و سخافاتها و مواقفها الصعبه و ضرباتها القدريه أكيد بتختلف عن الهلوسه التى بتبدع اٍنتاج فكرى معقول أو روايه بيعيش كاتبها كفرد من شخوص روايته و بينتج هلوسة الاٍنتاج الفنى المنطقى أو الاٍبداعى حتى و اٍن توحد الجميع تحت مسمى المهلوسين بما فيهم المرضى العقليين أصحاب الهذيان التخيلى ..يعنى الرسام أو الموسيقى أو الكاتب بتكون الهلوسه عندهم تعبير عن اٍنفعالات وجدانيه بشكل يحافظ على اِتزانه النفسى و ده حقه فى الحياه بغير شك بيختلفوا عن الآخرين اللى بياخد عندهم المرض النفسى الشكل التدريجى حتى يصلوا لمرحلة المرض العقلى و ده غالبا بيكون مصيرهم لو تمادوا فى الاٍستسلام للهلاوس بأنواعها ..
وقانا الله و اٍياكم شر الهلاوس و توابعها ..
و أسألكم قراءة الفاتحه على روح أخونا الفنان التشكيلى محمد على صفى َ الشيخ اٍمام رحمهما الله و كل أموات المسلمين ..
و لكم خالص تحياتى ..

هناك 50 تعليقًا:

صبرني يارب يقول...

تفتكروا ده اول تعليق ؟؟؟

طيب نروح نقرا ونرجع بقى

صبرني يارب يقول...

انت عارف يااستاذنا

انا ساعات بجد باخاف اتجنن

انت عارف ان انا اساسا ملمسه يعنى
ههههههههههههه

بس ساعات باحس بجد ان دماغي هاتلسع والله

ربنا يستر

بس انا لسه ما وصلتش للمرحله دي وعملت اختبار اكتئاب وطلع ما عنديش والنبى
ههههههههههههههههه

فييييييينك
انت مش عاجبنى كده الايام دي

norahaty يقول...

رحم الله موتانا
واموات المسلمين
اجمعين.امــــــين

mahasen saber يقول...

بعد البوست الطويل ده بدأ يتسربلى بحس انى بعانى بشكل ما من هذه الهلاوس

فعلا شكلى بدأت اخد طريقى فى الهلوسه

طب سؤال لو سمحت يا استاذنا العزيز وعايزه الاجابه للتأكيد بس لما اشوف ابنى على السرير يعنى المحه بس لحظه كدا وهو اصلا مش موجود معايا عند جده يبقا ده هلاوس برضه

ولاا اسير بخطى ثابته الى الجنون

norahaty يقول...

نجى بقى لموضوعنا
بوست جميل يااستاذنا
شارح كل حاجة بالتفصيل
(يمكن طويل شوية صغيرة)
بس فعلاً جميل :كان فــــين
دا ايام الكلية والسيكاترى
اللى كان مطلع عينينا وكان
حيجيبلنا لأ ده فعلاً جاب لنا
كلنا الهلاوس ووووبس ربنا ستر
واتعافينا بعد جهد واسال اى
طالب طب حيقولك:)

أحــوال الهـوي يقول...

اخي عمرو
قرات موضوعك العبقري في شرحه و تبسيطه
و من جمال المحتوي و تفهمي لبعض ما خفي علي من قبل احب ان اشاركك الموضوع باضافة رائي المتواضع وهو محاولة البعض ان يتخيل و يتوهم بعض الايجابيات و لكنه يخدع نفسه و يؤجل المشكله الي و قت اخر
و اعتقد ان البرمجة الايجابية مفيدة بتقوية سلبيات الانسان و اصلاح نتاجه العقلي
و ليست تاجيلا لنواتج وتوابع الضغوط و المبدعين يخففون من وطأة المشكلة بافرازها كنتاتج ادبي

اسف للاطالة

تحياتي

أحــوال الهـوي يقول...

شكلي كنت باهلوس

عمرو حبيبي الحقني اعمل ايه

تحياتي

الازهرى يقول...

دخلت احاول اسجل اول مره من نفسى
بس راجع من الشغل مين
انام وبعدها اصحى نهلوس براحتنا

ليس فقيرا من يحب يقول...

طب بذمتك الاوضاع اللى الناس عايشه فيها دى متجبش الهلاوس من تحت الارض
دا الواحد قرب يكلم نفسه
وقرب ليه دا الواحد بيكلم نفسه فعلا
ههههههههههههههههههههههههههههههه

موضوع قيم يا عمى

تسلم ايديك

ماما أمولة يقول...

ازيك يا عمرو

يارب تكون بخير

ويكفيك ويكفينا شر الهلاوس اللي جابهالنا التدوين

سلام

dr/shiko يقول...

هلاوس هلاوس ... ازيك يالورد عمرو ... انا حبيت بس امسي

عطش الصبار يقول...

استاذ عمرو
اعتقد ان احنا بنعانى من الهلاوس بشكل او باخر مشكلتنا الشعوب الشرقيه بتخجل من اللجوء للطبيب النفسى ولما نفكر نروح بنتوه فى دهاليز الطب النفسى والاطباء النفسيين
عشان كدا بنلاحظ الايام دى اعداد غير فليله بتعانى من الهلاوس ونسيت حضرتك تتكلم عن الهلاوس السياسيه والاعلاميه اللى بيسببها الاعلام والسياسه للناس من احباطات
الموضوع كبير شكرا لك على تبسيط وشرح الموضوع انا فعلا استفدت وتاكدت انى من ضمن الناس اللى بتعان هلاوس

أم مالك يقول...

ازيك يااستاذ عمرو
بجد انا قريت البوست كلمة كلمة
وفيه مقاطع قراتها اكثر من مرة
علشان اطابق اصل ساعات بتعدى
على الواحد الهلاوس ديه
ربنا يعفيك ويعفينا
بس بجد ربنا يكرمك على تفسيرك
البسيط والذى لم يرهقنى انا شخصيا
فى فهمه
تحياتى

كلمات من نور يقول...

رحم الله موتانا وموتى المسلمين آجمعين

نيجي بقى للهلوسة..أولا ربي يقينا شر الهلوسة ولو إني شايفه الناس حولينا بقت بتهلوس كتير : سواق التاكسي ماشي يهلوس من الظروف وواحد ماشي لابس مقطع وشبه عريان وبيهلوس و أسمع إنه الأستاذ فلان كان مدير قطاع بس الزمن

نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوانا

عموما والله اتقاء لشر هذه الهلاوس والفكر السيء والشحنات السلبية علينا بالمدومة على قراءة القرآن ل. لابد و أن يكون كتاب الله مفتوح أمامنا يوميا مرة و إثنان مع الصلاة وفي المواصلات و في فترات الانتظار هنا وهناك

يا أهل القرآن اجعلوا من القرآن صديق لكم يأتي يوم القيامة شفيع لكم بإذن الله

ودمتم سالمين من شر الهلاوس والمهلوسيين

norahaty يقول...

يعنى انا كنت
تـــالت تعليق
إنجــــــــــــاز:)

أبــــو ضـــيــاء يقول...

الحمد لله
فأنا وان شطحت رأسي في احلامها , تظل قدمي ملامسه لأرض الواقع

reem يقول...

ازيك يا استاذ عمرو

الموضوع دا رائع بجد ومهم زى كل موضوعاتك

انا الموضوع دا بفكر فيه كتير اوى وقرأت عنده في كتب بابايا كتير

وبينى وبينك كتير اوى بحس انى عندى هفوات زى ما قلت هى لسا مش وصلت للهلاوس اوى يعنى بس شكلها ممكن توصل

في فيلك كان بيتكلم عن الهلاوس اللى ممكن يهانى منها شخض على درجة عالية من العبقرية والفيلم دا بموت فيه
فيلم بيوتيفول مايند Beautiful mind بجد فيلم رائع

وراسل كرو البطل كان عامل دور المريض النفسي بطريقة تجنن

ايه الرغي دا كله

اهو تنفيس معلش احسن من الهلاوس

عاشقة الأحزان يقول...

رحم الله موتانا
واموات المسلمين
اجمعين. اللهم امــــــين يارب العالمين

عاشقة الأحزان يقول...

ممممممم
بوست جميل قووى انا عن نفسى الهلاوس عندى زاد حبيتين فى عز فرحى
ارجع بسرعه للحزن كأنه انكتب عليا
وكمان حصلتلى حاجه غريبه امبارح فجأة
قررت اقفل المدونه وابعد
وجيت تانى يوم لقتنى بسرعه فتحتها بذمتك ده اسمه ايه

اصلى بعيد عنك بنوته وحيده ومش بلاقى حد اتكلم معاه افضل اكلم روحى ياااااااااااه
احكيلك ايه ولا ايه
ههههههههههههه
معلهش بقا دوشتك
تحياتى لقلمك الاكثر من رائئع
مودتى

فتاه من الصعيد يقول...

احييك على التفسير والشرح السهل والعميق لموضوع نفسي مهم

اعتقد فعلا ان الفنون هلوسه .... لكن هلوسه محموده زي الفضفضه كده


تحياتي

دعاء يقول...

جميل انك تشرح مرض نفسي معقد زي ده بأسلوبك المبسط الجميل ده.

ربنا يلطف بينا أصل انا حاسه اننا كلنا على تكه و نهلوس.

سلام

الجواز و سنينه يقول...

هو انا عارفه انى باجى كتأخر علشان مش بفضى اقعد على النت غير متأخر
بس اييييييييييه المواضيع الهايله دى
انا مره اتفرجت على فيلم اسمه العقل الجميل
كان اكتر من رائع
عن قصه حقيقيه لعالم و جاله هلاوس
و كان بيشوف ناس مش موجودين
الفيلم كان اكتر من رائع
و كتابه حضرتك للموضوع جميله و سلسه
تسلم اديك

طوبه فضه وطوبه دهب يقول...

gamel awy tatarka llmwdo3 dah wzakro bshakl mfasal tslam aydak ya astaz 3amr

حسن ارابيسك يقول...

سيدي الفاضل
الحقيقة كل التقدير والتحية على تدوينتك الرائعة والثرية والتي فندت فيها الكثير من التعاريف والأسباب والأعراض والحلول وغيرها
والحقيقة موضوع تكمن أهميته في عمقه الذي يحمل مفاتيح لأبواب كثيرة ومعقدة لمن يراها هكذا ولايعرف الطريق الي الخروج منها والنجاه بنفسه رحمنا الله جميعاً وكتب لنا العافية لذلك أشكرك بجد عن تلك التدوينة الرائعة وأتعشم المزيد إن شاء الله من تلك المواضيع القيمة والمضيئة..بارك الله فيك
وعزائي في الفنان التشكيلي محمد علي صفي وكل أمواتنا المسلمين جميعاً
تحياتي
حسن أرابيسك

mohamed ghalia يقول...

المهم ألا نجعل هذه الهلاوس تسيطر علينا
دمت فى سعادة

الكحيان يقول...

موضوع طيب جدا ... تفتكر يا أستاذ عمرو إن المدونات نفسها ممكن تكون نوع من الهلوسة مع السيطرة على غرار (هندسة التفجير مع السيطرة)؟؟؟ ... وتفتكر إن فيه حد في شعبنا خالي من الهلوسة بأي درجة من درجاتها ؟ من أين تأتي الصحة النفسية للشعب ومن أين يأتي التوافق النفسي ؟ أعتقد أن الهلوسة في شعبنا ليست سوى وسيلة ومحاولة لتحقيق التوافق والانسجام النفسي المفقود... ربنا يلطف بينا شكرا لك على هذا الموضوع النفساوي الجيد .

عبد من عباد الله يقول...

لما الواحد بتشتد عليه الظروف و الحياه بصراحه و عن تجربه مش بقدر الجأ إلا لواحد هو اللي بيخليني استريح مهما كانت الضغوطات و مدى الخوف ...

الله عز و جل ، ولا استطيع محه او وصفه لانه اعلى من اي شئ ممكن ان يوصف به .

عمرو يقول...

صبرنى يا رب
ربا يثبت اٍيماننا و يثبت عقولنا و يبعدنا عن الاٍكتئاب :)
أنا الحمد لله تمام و متشكر لسؤالك ..
تقبلى تحياتى ..

عمرو يقول...

norahaty
أيوه يا دكتوره أنا عارف سخافة الماده دى و صعوبتها و تشعبها ..
الحقيقه من حبى فى علم النفس كنت بأحضر محاضرات قسم علم النفس مع الطلاب بتوعها رغم أنى كنت لغه عربيه :)
متشكر للزياره و التعليقات ..

عمرو يقول...

mahasen saber
كلنا بنعانى من الهلاوس بشكل أو بآخر ..
اللى بتشوفيه كلمحه سريعه كده لأمر غير حقيقى لو تكرر بشكل ملحوظ فيبقى فعلا هلاوس أوليه يجب السيطره عليها قبل أن تتطور لهلاوس مركبه ..
تقبلى تحياتى و تقديرى ..

عمرو يقول...

أحوال الهوى
أهلا يا صديقى و أيوه فعلا المبدعين بيخففوا من وطأة مشاكلهم و ضغوطهم باٍفراز اٍبداعاتهم المختلفه ..
يعنى ده مش هلوسه منك أبدا بقدر ما هو اٍبداع أدبى يخرج شعرا و اٍبداعا تستسيغه القلوب و العقول ..
أهلا و سهلا بك يا صديقى ..

عمرو يقول...

الازهرى
أهلا يا أزهرى :)
نهلوس براحتنا و مالو بس كل ده نوم يا أزهرى ؟؟

عمرو يقول...

ليس فقيرا من يحب
فعلا أوضاع الناس و عجايبهم تخللى الهلاوس هى السلوك الطبيعى الحقيقى :)
متشكر جدا و أهلا بيكى ..

عمرو يقول...

ماما أمولة
الحمد لله أنا تمام ..
آمين يا رب لحسن التدوين ده باين عليه مرحله متقدمه من الهلاوس :)
تحياتى و أهلا و سهلا بيكى ..

عمرو يقول...

dr/shiko
أنا الحمد لله تمام .. و مساء الخيرات :)

عمرو يقول...

عطش الصبار
و الله أوافق على كلام حضرتك و أبصم عليه بالعشره ..
اٍحنا لو عدينا منابع الهلاوس فى حياتنا حنلاقيها لا تعد و لا تحصى و يكفى هلاوس مسلسلات رمضان اللى بجد هى نفسها هلاوس :)
و كلنا على فكره بنعانى من الهلاوس بشكل أو بآخر ..
متشكر لحضرتك و أهلا بيكى ..

عمرو يقول...

أم مالك
الحمد لله أنا تمام و فى نعمه :)
متشكر لاٍطراء حضرتك على البوست و أرجو فعلا يكون مفيد .. و على فكره اللى مش بتمر عليه الهلاوس اليومين دول يبقى هو اللى مش طبيعى و مش بيتفاعل مع أحداث الدنيا من حوله ..
تقبلى تحياتى ..

عمرو يقول...

كلمات من نور
أيوه طبعا بنشوف حاجات غريبه اليومين دول و بنستغرب و بنبقى مش مصدقين لكن من كثرة العجائب الواحد خلاص مبقاش بيستغرب أوى يعنى ..
طبعا القرآن الكريم و المداومه على قراءته و تأمله بيعيد للاٍنسان صفاءه الروحى و العقلى لا شك فى هذا و أوافقك عليه تماما ..
متشكر لحضرتك و تقبلى تحياتى و تقديرى ..

عمرو يقول...

أبو ضياء
يستاهل الحمد سبحانه و تعالى ..
اللى أنت فيه ده نعمه يعنى فحافظ عليها ..
أهلا و سهلا بك ..

عمرو يقول...

reem
الحمد لله أنا تمام و رضا ..
لا مافيش رغى و لا حاجه :)
طيب طالما أنها لسه ماوصلتش لدرجة الهلاوس فياريت تقدرى تحافظى على هذا المستوى العقلانى بكل ما أوتيتى من قوه ..
أيوه عارف الفيلم ده و بيعجبنى جدا و بيناقش قضيه رائعه من وجهة نظرى ..
أهلا بيكى و تقبلى تحياتى ..

عمرو يقول...

عاشقة الأحزان
و الله يا اٍيناس موضوع الحزن ده واضح أنه أساسى فى حياتك !!
و مهما سقتى من أسباب قد تكون منطقيه لكن فى أيدينا برضو نتغلب على موجات الحزن العنيفه دى اللى بتخلينا نقدم على فعل أشياء ما نلبث أن نتراجع عنها بعد ما بنلاقيها غير معقوله و غير ملائمه زى قفل المدونات مثلا و لعلمك ده مش هلاوس لكنه رد فعل اٍكتئابى ..
أهلا بيكى و لك تحياتى ..

عمرو يقول...

فتاه من الصعيد
متشكر ليكى على اٍطرائك بارك الله فيكى ..
فعلا الفنون هلوسه و لكنها محموده و مقننه .. لأنها لو ماكنتش مقننه حتطلع على شكل هلاوس برضو و تبقى غير مفهومه اٍلا لصاحبها ..
تقبلى تحياتى ..

ماما يقول...

كلامك مظبوط جدا
وانا عن نفسى مريت بهذه الحاله
عند وفاة زوجى
وكنت فعلا بكلم نفسى
بس قلت يابت باين عليكى هاتتجنى
فوقى لنفسك وراكى بنتين عايزين تربيه
ولحقت نفسى وبدات اكلم ربنا على الورق واى حاجه كنت عايزه اقولها كنت بكتبها وحتى لما كنت بكلم جوزى كنت بكنب كلامنا مع بعض
دلوقتى لما بستعيد الذكريات دى
بقعد اضحك واقول الحمد لله قدر ولطف
بس ليا استفسار:
هو انا ليه مش بفتكر احلامى؟
واول ماصحى واحاول افتكر اى حاجه الاقى انفاسى تتسارع ويجيلى صداع ودوخه..ويضيع منى كل الصور
؟
ياترى عندك تفسير لذلك؟
مع تحياتى

عمرو يقول...

دعاء
متشكر ليكى و أرجو أن أكون قد أفدت بعض الشىء ..
الحقيقه المجتمع كله فى حالة هلوسه بشكل أو بآخر .. و تكفى نظره على الوجوه فى الشوارع و سندرك مل وصل اٍليه الحال :)
تقبلى تحياتى ..

عمرو يقول...

الجواز و سنينه
متشكر ليكى اٍن البوست عجبك ..
و معلش اٍنك مش بتفضى تدخلى النت غير متأخر بس المهم تدخلى و تتابعى اللى بيحصل على عالم المدونات ..
أيوه فيلم Beautiful mind فيلم جميل فعلا و له فكر عميق قد لا يقبله الكثيرون ..
متشكر ليكى و تقبلى تحياتى ..

عمرو يقول...

طوبه فضه و طوبه دهب
متشكر لحضرتك يا دكتوره اٍن البوست عجبك .. و متشكر للتعليق كمان ..
أهلا و سهلا و تقبلى تحياتى ..

عمرو يقول...

حسن ارابيسك
متشكر جدا يا أخى الفاضل على زيارتك و تعليقك و اٍطرائك و أسنح لى أعبر لك عن شديد اٍعجابى بمدونتك الرائعه و اللى أشكرك بجد أنك أتحت لى فرصة التعرف عليها و زيارتها ..
و أشكرك كمان على تعازيك للصديق الجميل محمد على اللى هو بحق جزء من التراث المصرى الأصيل اللى لم يأخذ حقه من التكريم رحمة الله عليه ..
أهلا و سهلا بك و تقبل تحياتى و تقديرى ..

عمرو يقول...

mohamed ghalia
عندك كل الحق و الله ..
المهم مانسيبش فعلا الهلاوس تسيطر علينا و نستسلم لها ..
تقبل تحياتى ..

الازهرى يقول...

يجب أن نضع أيدينا على أسباب مشاكلنا فى الحياه ..
هنا فعلا سر المشكله فى رأيي
لإن كتير من الناس حاليا بيختاوا الهروب منمقدرات حياتهم وعدم مواجهة المشاكل واللجوء إلى وسائل حسية أو معنوية كوسيلة ولكن
مهما طالت تلك فإنها فى النهاية لا تستمر وفى نفس الوقت لا تنمحى فتترك الإنسان فى حالة غريبة فهو بعيد عن الواقع أو يتباعد عنه ولكنه فى نفس الوقت لا ينسى مشاكله وضغوطه فيلجأ العقل إلى خط الدفاع التالى وهو الاستمرار فى الهروب فيصور للانسان ما يحبه وما يرضيه دون وجود حقيقى له وهو ما يقال عنه الهلاوس
وقد تكون بسيطه مجرد حالة عقلية يعيشها البعض دون أن يدرى بها من حوله ولكنها قد تتمادى أيضا وتكون حالة مركبه أو معقده فتتجاوز المعقول وهنا يبدأ من حوله فى الملاحظه والهلوسه فى هذا على نوعين
نوع يضر بصاحبه فقط ويسهل علاجه باتقاء اسباب الهلوسة الأصليه ومحاولة إخراج الانسان بعيدا عن مسببات الهلوسه من ضغوط وخلافه وهذا ربما يأتى من اناس العقلاء من حول المريض دون تدخل الاطباء وقد عاينت البعض منها فى حياتى بل وكان احدها فى عائلتى
اما النوع الخطير فهو الذى يكون ضارا بالشخص ومن حوله لانه ربما يهيأ له انه مطارد منهم او انهم اعداؤه وربما يؤذيهم او يضرهم بشكل او بآخر وفى هذا لا بد من اللجوء الى الطبيب لانه غالبا يحتاج الى التدخل الدوائى والعلاج النفسى المكثف لاخراجه منها وادخاله الى الحياة الطبيعية من جديد
والنوع الاخير يكون خطرا فى ناحية اخرى لانه من الممكن ان ينقلب بعد علاجه لاتفه الأسباب وربما بلا سبب على الاطلاق ويرتد الى ما كان عليه ولذلك يحتاج الى عاية دائمة وبرنامج واعى فى التعامل معه

اسف على التأخير ولكن كثر السفر

مستكه يقول...

اه من النفس البشريه واغوارها

بير عمييييق واللي يقول انه فاهم نفسه يبقي بيضحك علي نفسه

ياريتها تيجي علي اد الهلاوس بجد

طب عندي سؤال :

هي احلام اليقظه تعتبر درجة اوليه من درجات الهلاوس ؟

حاساها كده ولو اني معرفش الاجابه عني

فيه اختراع كنت قريت عنه اسمه حبوب هلاوس ودي نوع من انواع المخدرات اللي بيتعاطاها الشباب المدمن ولها اسامي عديدة اغربهم علي الاطلاق كان اسمه (صراصير )مش متخيله واحد عايز يعمل دماغ هلوسه يروح يقول للي بيبيع صراصير لو سمحت ^_^

المفروض شعارالمرحلة القادمة يبقي ليه تهلوس بفلوس اما ممكن تهلوس ببلاش

وادي معروف من معاريف الحكومه اهو متنسوش الجمايل دي بئه

كمان الهلاوس طالعه علينا بزياده من كل اتجاه فيه ادب جديد هو مش جديد اوي يعني حاجة كده مكلكعه زي الفن التكعيبي التجريدي شوية ناس بتقول كلام المفروض انه عربي بس الي الان معرفتش اترجمه , ده بئه يعتبر فن ولا هلوسه !!

ولو فن احنا ذنبنا ايه نستحمل فنون الناس اللي اعده تدلق علينا كده واحنا لابينا ولا علينا

من موقعي هذا برفع شعار كل واحد يخلي باله من هالوسه , واهي الهلوسه مش عارفه ايه تنفع في ايه


هلوسه رسمي اهو ^_^