السبت، 28 فبراير، 2009

بوستات محاسن صابر و norahaty قلبوا المواجع يا مينز !!


محاسن صابر صاحبة مدونة عاوزه أطلق و .. صديقه غاليه عند المدونين و كلنا تعاطفنا و تفاعلنا مع مشكلتها اللى أتحلت مؤخرا و ربنا أكرمها هى و أبنها عبد الرحمن و زعق لها نبى و حصلت على ما كانت تبغيه و بخسائر تقريبا مقبوله ..
و كمان الأخت الفاضله الدكتوره norahaty كاتبه بوست بعنوان فرصة شدنى جدا ..
محاسن صابر نشرت اٍمبارح بوست مهم و على جانب كبير من الخطوره بعنوان أيتها المرأة أنتى فى حاجة لرجل ما .. الحقيقه أنى قريت البوستين كذا مره و أيضا قرأت التعليقات بكثير من التمعن و شعرت برغبه قويه عندى لكتابة هذا البوست اللى بين أيديكم لعلى أستكمل به ما بدأته محاسن صابر و norahaty من فتح مجال لمناقشة موضوع خطير و هام جدا جدا ..
يا جماعه قالوا زمان اٍن الحياه ما هى اٍلا سلسله من التجارب و الخبرات بعضها مؤلم و بعضها سار و اٍن التعادليه هى اللى بتصنع حياه هاديه مستقره و آمنه .. و لو تغلبت التجارب السيئه على التجارب الحسنه فى مشوار الحياه لقيل عن صاحبها اٍنه اٍنسان تعيس و لو حدث العكس لأصبح اٍنسان سعيد .. طيب و هل بيد اٍبن آدم أن يجعل من حياته كلها فرح و مسرات و خبرات مبهجه ؟؟
أكيد لأ .. لأن الاٍنسان مسير فى بعض الأمور و مخير فى بعضها الآخر و ده مش موضوعنا الحقيقه فمش عاوزين نسهب فيه الحديث ..
موضوعنا هنا عن التجربه التانيه فى حياة الاٍنسان رجل كان أم اٍمرأه فلا أرى فارق كبير بين التجربتين ..
أى فشل فى التجربه الأولى سواء كانت علاقة حب أو خطوبه أو زواج أو حتى صداقه ليس بالضروره أبدا أن يتبعها خوف و قلق و توتر و لا داعى اٍطلاقا لأن يتقوقع الشخص داخل نفسه و يخشى الدخول فى تجربه تانيه من جديد خوفا من أنه ينجرح تانى و يتعذب تانى و يشقى تانى و يقول أنا اللى جبت ده كله لنفسى و ليمو حليمو بلدياتى و قريبى من بعيد لبعيد قال : و تانى تانى تانى راجعين أنا و أنت تانى للنار و العذاب من تانى من تانى !!
يعنى الراجل ماخفش أهو من خوض تجربة حب جديده رغم الويل و سواد الليل اللى شافه فى حبه الأولانى .. و لا هى كمان اللى بيغنى لها خافت و قالت : خايفه تجرحنى يا ليمو حليمو زى جوزى الأولانى ما جرحنى و سرق عمرى و أخد منى حب ماكنش من حقه !!
لأ .. ده الجدع و البنيه عارفين أن الحب مش كله عسل لكن فيه جانب كبير من العذابات و الشك و الخوف و لكن مصرين يكملوا المشوار لأنهم مؤمنين بصدق حبهم لبعض ..
يا جماعه لاحظت فى التعليقات عند محاسن صابر و norahaty خوفكم و تشككم فى صدق نجاح التجربه التانيه .. يا جماعه ماتخافوش .. صدقونى ماتخافوش لأسباب كتيره منها و أهمها أنه لن يصيبنا اٍلا ما كتب الله لنا .. و أن التجربه التانيه عادة بتكون أرقى و أعمق و أكثر عقلانيه من التجربه الأولى و أشد صدقا و تمهلا من اللى قبلها ..
و أيه اللى يعيب الشخص أنه يجرب مره تانيه و تالته و رابعه طالما أنه بيحسن الاٍختيار و بيتعامل بصدق و طبيعيه مع الطرف التانى ؟؟
أيه العيب فى كده ؟؟ عاوز أعرف أنا .. أنا بقى عاوز أعرف ليه الخوف و هل معنى أن الأشخاص اللى خضنا معاهم تجارب ماكنتش ناجحه لازم و بالضروره تفضل أشباحهم بتهيم حول العلاقه الجديده و تفضل تنقرظ و تقرص فينا طول الوقت ؟؟!!
يعنى اٍحنا رضينا بقضاء الله فينا و بأننا أتكعبلنا فى ناس تعبونا و جرحونا و قضينا فترة العقوبه اللى ربنا كتبها علينا معاهم بحسن سير و سلوك و طلعنا اٍفراج بعد قضاء كامل المده و قلنا لله الحمد من قبل و من بعد قضاءه فينا عدل و رضينا بحكم الجبار يقوموا برضو يفضلوا منغصين علينا عيشتنا و مخوفينا من اللى بيحبونا بصدق و من كل قلبهم و مشككينا فى نواياهم و مرعوبين من كل كلمه و من كل حركه و من كل موقف و لازم نظن أنه فيه ورا كل تصرف من تصرفاتهم نيه مستتره غير معلنه ؟؟
يا جماعه شوية عقل ..
أستفتوا قلوبكم و اٍن شاء الله ربنا مش حيخذلكم و لا يكسفكم أبدا ..
يا من خضتم تجارب فاشله لا تيأسوا من روح الله .. و أقبلوا على الحياه بقلب أخضرانى مزهزه كد يعنى قلب مليجى على قولة الشراقوه .. وبنفس راضيه بكل اللى فات و مستمتعه باللى جاى و صدقونى مش حتندموا أبدا لكن برضو مع شىء كبير من توخى الحرص المره دى يعنى بدون اٍندفاع و لا تهور ..
و أدوا فرصه للطرف التانى يحاول يشفى جراحكم على قدر ما يستطيع و بشىء من الصبر و القدره على الاٍحتواء ستسير الأمور للأحسن لو قتلنا الخوف و الشك من المجهول ..
يالا بقى سمعونا صلاة النبى كده و روقوا و عاوزين نسمع أخبار حلوه كده عن قريب اٍن شاء الله :)

الخميس، 26 فبراير، 2009

العقده ..

مساء الخير .. كتير نقول فلان ده معقد .. أو فلانه عندها عقده ..
و بمصطلحات النهارده بنقول ده منفسن :)
عقده ..
يعنى أيه عقده ؟؟
جات منين الكلمه العجيبه دى ؟؟ و أصلها أيه و بتدل على أيه ؟؟
الحقيقه أن المصطلح ده بنستعمله كتير فى حياتنا اليوميه و فى كتابتنا بل و حتى بينا و بين نفسنا بنقوله كتير بس يخيل لى لم نتعمق فى دراسته لدرجة أنه أحيانا بيفقد معناه و بيفقد مدلوله كمان ..
النفس البشريه .. و ما أدراكم ما النفس البشريه هذا اللغز العميق المخيف اللى بيتحكم فى تصرفاتنا و فى عواطفنا و أيضا فى مسار حياتنا و علاقاتنا بالآخرين .. أزعم أن علماء النفس رغم جهودهم الجباره المتواليه للكشف عن حقيقة مايدور داخل النفس البشريه لم يتوصلوا أبدا سوى للشىء القليل من هذا اللغز المحير اللى أودعه الله بقدرته المطلقه داخلنا ..
و كان من أكثر المواضيع تحديا للعلماء موضوع العقده النفسيه و أنواعها و نشأتها و أسبابها و أوسعوا هذا الموضوع بحثا و دراسه و فى النهايه اٍستقر رأيهم على تصنيف العقد النفسيه لعدة أصناف يأتى فى أهميتها :
- عقدة الشعور بالدونيه ..
- عقدة الشعور بالعظمه ..
- عقدة أوديب ..
- عقدة الذنب ..
ال 4 أصناف دول من العقد هم أكتر العقد اٍنتشارا حسب كلام العلماء بين بنى البشر و عيادات الأطباء النفسيين لا تخلو أبدا من عدد لا بأس به من أصحاب هذه العقد اللى فى النهايه بتدفعهم لو لم يتخلصوا منها لأشياء و تصرفات قد يصعب تصديقها أو قبولها .. و ربما قادت فى النهايه لاٍرتكاب جرائم يعجز العقل عن تخيلها ..
ما تيجوا بقى نتكلم شويتين عن هذه العقد الأربعه الرئيسيه و نحاول بينا و بين نفسنا كده ندور فى دهاليز نفوسنا يمكن نلاقى حاجه منهم - لا قدر الله يعنى -
صلوا على حضرة النبى الهادى عليه الصلاة و السلام ..
- عقدة الشعور بالدونيه : ألفرد أدلر هو أول من أبتدع هذا المصطلح .. و قال أن صاحب هذه العقده دائم الشعور بأنه أقل من الآخرين فى شىء واحد أو عدة أشياء مجتمعه .. يعنى أيه يا ريس ألفرد ؟؟ قالك يعنى مثلا المصاب بعيب فى عضو من أعضائه أو بنقص فيه أو مثلا بيمتاز بلون مختلف عن لون أبناء المجتمع اللى بيعيش فيه زى زنوج أمريكا مثلا أو كمان اللى بيشعر بالتوحد فى مجتمع ما بسبب كونه أصلا من مجتمع أو بلد آخر و غير ذلك من الأسباب اللى بتدفع الشخص لأن يشعر بأنه أقل من المحيطين به كل هذه العوامل اٍما أن تجعل صاحبها يرغب بشده و بشكل مرضى فى التفوق على الآخرين فى أى مجال كمجال التفوق الرياضى مثلا أو الفنى أو الدراسى و البحثى .. خدوا بالكم هنا أن عتاولة الرياضيين فى أمريكا من الزنوج أصحاب البشره السمراء كمثال على صحة هذه المقوله ..
بس المهم قالك بقى حاجه مهمه هنا أيه هى ؟؟ قالك أن المفروض أن يكون هذا التفوق اٍيجابى و ليس سلبى .. يعنى مايجيش واحد عنده عقدة الشعور بالدونيه يرتكب جريمه مثلا و يقتل له فنان مشهور علشان يبقى متفرد بهذا العمل و يشتهر به .. هنا يكمن الفرق ..
- عقدة الشعور بالعظمه : هنا بقى الأنا العليا بتكبر و بتتضخم عند الفرد .. و يشوف فى نفسه بطل الأبطال و عظيم العظماء .. و بيشعر أن أى عمل بيؤديه و لو بسيط و تافه كدخول الحمام مثلا عملا أسطوريا يستحق المديح .. و يفضل بعيد عن السامعين يمجد فى ذاته و يؤلهها حتى يكاد أن ينفجر .. بس فيه حاجه .. الشخص اللى بالشكل ده بيكون أصلا منفوخ من اللى حواليه كالطفل الوحيد اللى يفضل ماما و بابا من حبهم الشديد له يفخروا به و بأفعاله و يتبعهم فى هذا الأقارب و الأصدقاء مجاملة للأبوين و هكذا .. و أيضا اللى بيشغل مركز مرموق و يحيا وسط مديح مرؤوسيه له و كلمات الاٍشاده باٍنجازاته الفذه ليل نهار تملقا و نفاقا فبيصدقهم و بيصدق نفسه و لا حول و لا قوة اٍلا بالله ..
- عقدة أوديب : عارفين أوديب ؟؟ بطل ملحمة أوديب اللى بدون أن يدرى قتل أبوه و أتجوز أمه و لما عرف الحقيقه فقع عينيه و هام على وجهه شاردا يعنى كانت حياته و نهايته مليانين بلاوى مسيحه يعجز العقل عن تصورها ..
أوديب ده يا أخوانا كان الملهم لفرويد فى أغلب نظرياته العلميه اللى أرجع فيها كل التصرفات الاٍنسانيه لمردودات جنسيه بحته و قال أن الجنس هو الغريزه الفطريه اللى بتحرك الاٍنسان فى هذه الدنيا و أن لا شىء و لا ظاهره فى الحياه اٍلا و لها اٍرتباط بالغريزه الجنسيه ..
بس الأخطر من كده أن فرويد ربط ما بين تصرفات الفرد على أرض الواقع و بين رغبته الجنسيه المستتره و المكبوته تجاه الأم و قال لك أن حتى الرضاعه بتظل لذتها عالقه بلاوعى الاٍنسان و بتظل مكبوته بداخله بغير أن يشعر بسبب المحرمات و شعور الذنب و ما يلبث أن يفرج عن هذه الرغبه مع أنثاه رغم أن هذه العمليه لا تسبب اللذه الحسيه للذكر و لكنه بيسقط صورة الأم بغير شعور واعى منه على الزوجه و بيرتد للطفوله المبكره و بيشعر بالأمان و الطمأنينه اللى كان بيشعر بها و هو بيتغذى من ثدى أمه لما كان بيبى ..
فرويد قال أن هناك كثير من الظواهر النفسيه لا نجد لها تفسيرا مقبولا اٍلا برد هذه التصرفات و تحليلها من خلال فهمنا لعقدة أوديب منها مثلا :
- سوء العلاقه بين الأبن الذكر و بين الأب خاصة فى مرحلة مراهقة الأبن ؟؟ قال لك لأن الأبن هنا عقله الباطن بيقوله ياض أبوك ده هو اللى مستولى على أمك و واخدها منك فى حين أن أنت اللى أولى بها منه على الأقل لأنك حته منها ..
- ليه بعض العرسان بيفشلوا فى ليلة الدخله ؟؟ هنا بنقول ده معمول لهم عمل و مربوطين علشان كده ما عرفوش :)) فرويد بقى قال لك لأن العريس كان شديد الاٍرتباط بأمه فشايف فى عروسته صوره أخرى من صور الأم فليه و ليه بقى يعمل كده مع مامته فبيفشل نفسيا فى قبول هذا التصور من عقله اللاواعى و بالتالى بيفشل عضويا (أكفينا الشر يا رب)
- مسألة بقى العلاقه السيئه بين الزوج و زوجته و اٍعتداء الزوج على زوجته بالضرب المبرح بسبب و بدون فرويد قال فيه أنه صوره من صور عقاب الأبن لأمه لأنها فى تصور عقله الباطن خانته مع أبوه أو حرمته من ثدييها بعد ما كبر و أشحط فبرضو بيسقط صورة الأم على الزوجه بما أنها أنثى زى مامته و قد حلت محلها فى البيت و شملته بالرعايه تماما كما كانت تفعل أمه معه فبيستبدل هنا الزوجه بشخصية الأم و بيبدأ فى الاٍنتقام منها بالضرب و الاٍهانه و غالبا بينتهى الأمر يا أما فى محكمة الأسره أو فى الحجز أو فى مشرحة زينهم ..
رغم اٍقتناعى ببعض ما أتى به فرويد اٍلا أنى أختلف معه فى بعض التفاصيل خاصة أن فيه متناقضات فى كلامه ليس هنا المجال لمناقشتها بس بدون شك هو كان عالم كبير و له من النظريات ما يعتد بها ..
- عقدة الذنب : و يالها من عقده و بشراشيب كمان .. أشعر بالشفقه الشديده على أصحاب هذه العقده .. ليه ؟؟ تعالوا الأول نفهمها ..
عقدة الذنب بتتولد داخل الشخص بسبب اٍتيانه لفعل ما يتعارض مع قيمه الاٍجتماعيه و الدينيه اٍما بمحض اٍرادته أو غصب عنه .. و تتكرر نوبات الشعور بالذنب كلما أقترف هذا الشخص نفس الفعل أو فعل قريب منه ..
مثلا .. الأنثى اللى بتتعرض لحادث اٍغتصاب كرها و تحت التهديد بيتولد عندها شعور قوى بالذنب رغم اٍجبارها على هذا الفعل و بتتشوه نفسيا و بتعاودها ذكريات ما وقع عليها كلما دنت من الفعل الجنسى فبتنفر و بعضهن قالوا أنهن بيشعرن بسكين حاد يمزق روحهن بسبب شعور الذنب اللى بيشعرن به ..
عارفين ليه اٍسرائيل رغم جرائمها العديده بتنال مؤازرة و مساندة كل دول أوروبا ؟ لأنها عرفت اٍزاى تستغل شعور الذنب لدى الأوربيين جراء ما أقترف فى حق اليهود من مذابح فى أوروبا على مر التاريخ فالغرب هنا لديه شعور عميق بالذنب تجاه اليهود اللى عرفوا بلؤمهم و باٍعلامهم اٍزاى يعمقوا هذا الشعور و يجعلوه جرحا مفتوحا لا يندمل أبدا .. و لهذا نجد أن موضوع التشكيك فى محارق النازى ضد اليهود خط أحمر لا يسمحون بتجوازه أبدا و يجرمون قانونا أى شخص يتجرأ و ينكر هذه المحارق بل و يلاحقوه و يطلعوا عينه و يمكن توصل لأغتياله كمان ..
المصاب بعقدة الذنب غالبا لا يتم نضجه النفسى و بيظل مرتبط فكريا و وجدانيا بمرحلة وقوع الذنب و لهذا نلاقى كثير من المصابين به فاشلين دراسيا أو اٍجتماعيا أو كليهما ..
ربنا يكفينا شر العقد و الأمراض النفسيه لأنها الحقيقه أقوى فى تأثيرها و وقعها من الأمراض العضويه اللى بيسهل اٍكتشافها من خلال أعراضها أو بالأشعه و التحاليل لكن المرض النفسى بيكون متوارى و مزنوق و مستخبى داخل النفس البشريه اللى بتتحايل غالبا على براعة المعالج النفسى بدون اٍراده من صاحبها و بتفضل تراوغ و تروح يمين و تيجى شمال و ده حقيقى لحد ما الطبيب النفسى يزنقها فى كورنر و يكتشفها و يخلص صاحبها منها باٍذن الله الشافى ..
أحترسوا يا أصحابى من الوقوع فى مستنقع الاٍعتلال النفسى و خاصة الاٍكتئاب اللى بيصيب مرهفى الحس و رقيقى المشاعر لأن هذا المستنقع بيكون من الصعب جدا الخروج منه بغير عاهه و لا عاهتين و أستعينوا بالصبر و الصلاه و التقرب من المولى جل شأنه ففى هذا و الله خير معين على تقبل سخافات الحياه ..
(( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ))

الأربعاء، 25 فبراير، 2009

عجبا لغزال !!!

Get this widget Track details eSnips Social DNA

25\2\2009

أشكرك من كل قلبى على المسك و البتاعه الكريستال دى اللى ما أعرفش اٍسمها أيه و الحاجه العجيبه دى اللى بتفشش ورم العينين و كمان الحاجات التانيه اللى كنت فعلا محتاجها بشده ..

مش عارف أقول أيه ؟؟!!

ساعات السكوت بيكون أبلغ من كل الكلام ..

@>>->----

الثلاثاء، 24 فبراير، 2009

بوست للكلابيظ !!


البوست ده يا جماعه .. مساء الخير الأول :)
البوست ده يا جماعه يمكن يكون موضوعه غريب شويه .. يعنى موضوع لم يتطرق اٍليه المدونون كثيرا أو يمكن لم يفتح النقاش فيه أبدا على المدونات مع اٍنه موضوع شايف أنه على جانب كبير من الخطوره و الأهميه ..
حد حيسألنى ليييييه ؟؟!!
حأقول له ببساطه لأنه بيمس الصحه اللى هى أثمن ما وهبه الله للاٍنسان بعد نعمة الاٍيمان به .. و لأنه أيضا بيمس الشكل العام و الهيئه اللى لها تأثير قوى جدا على مجريات أمور الحياه بصفه عامه ..
مين فينا مايحبش أنه يتمتع بصحه جيده و لياقه بدنيه عاليه و شكل لطيف متناسق مريح للعين تيسر و تقوى الروابط الاٍجتماعيه و أيضا تسهل مهمة العثور على مقاس ملابس شيك و بنت ناس ؟؟
الاٍجابه طبعا أكيد كلنا ..
طيب .. مين فينا لم يخض تجربة الريجيم على مختلف درجاته السهل منه و المتوسط و القاسى ؟؟
الاٍجابه برضو حتكون أغلبنا جربه على الأرجح ..
ماشى .. مين بقى الجدع اللى قدر يكمله للنهايه و وصل للوزن المثالى المناسب عن طريق ريجيم غالبا ما بيكون من وصف الأصدقاء و المعارف و غالبا برضو مش بينجح تماما و بيفقد الشخص صبره و قدرته و يرجع يفترى على الأكل أكتر من الأول و بالتالى بيرجع وزنه يزيد أكتر من الأول و مره على مره بيصاب بالاٍحباط الشديد و باليأس و فى النهايه خالص يقول : هو نصيبى كده و بس أعمل أيه ؟؟!!
الريجيم يا جماعه لازم يكون نمط ثابت لطريقة الأكل و الشرب و ممارسة الرياضه باٍنتظام علشان ينجح ..
يعنى مش المفروض أنه يكون عقاب للنفس و حرمان لشهوة الطعام اللى هى ثانى الشهوات عند الاٍنسان بعد شهوة التكاثر ..
الشخص البالغ بيحتاج يوميا ل 25 سعر حرارى لكل كيلو جرام من وزنه ده لو معدل نشاطه طبيعى .. يعنى لو شخص مثلا وزنه 100 كيلو فبيحتاج 2500 سعر بالتمام و الكمال علشان يفضل محافظ على وزنه لا يزيد و لا ينقص ..
طيب لو قللنا فى عدد السعرات اللى بتدخل الجسم ده حينقص الوزن بشكل آمن و لكن على المهل و بتأنى بدون حدوث مشاكل صحيه .. و بديهى أن لو عدد السعرات دى زاد يبقى الوزن أيضا حيزيد لكن بسرعه و يبقى الشخص كلبوظ و تشه و العيال تزفه فى الشارع و يقولوا له التخين أهو التخين أهو ..
ريجيم تقليل عدد السعرات الحراريه يا جماعه و عن تجربه شخصيه من أفضل و أحسن أنواع الريجيم بدون الحرمان من الأكلات المحببه و اللى فى النهايه بتخللى الريجيم يفشل و تنسف الفكره من أساسها ..
هنا بقى لازم نوضح أن ممارسة الرياضه الخفيفه بشكل منتظم و أبسطها المشى بسرعه متوسطه حيساعد جدا جدا جدا على اٍنجاح هذا الريجيم و تجديد الدوره الدمويه فى الجسم و تنشيط كافة الخلايا المستهلكه و الخامله و صدقونى حتحسوا بفرق كبير أوى شكلا و موضوعا لو أتبعتم هذه الطريقه لاٍنقاص الوزن ..
و نصيحه أخيره أدرسوا كويس جدول الوجبات اللى حاططها هنا و أختاروا منها المناسب لكم و لنوع النشاط اللى بتزاولوه و أوزنوا نفسكم قبل البدء فى الريجيم ده و أمتنعوا شهر كامل عن متابعة الوزن و بعد الشهر أوزنوا نفسكم تانى و حتفرحوا أوى بنفسكم و حتدعوا لى ..
نصيحه كمان اٍياكم ثم اٍياكم من مقولة النهارده يوم تبويظ الريجيم و نبقى نعوضه بكره :))
و آدينا بنعمل اللى علينا اٍستعدادا ليوم المعمعانه و ربنا يقوينى بقى و على رأى الريس حنتيره يا غزال يا غزال العشج حلال دوبت أنى دووووووب خلتنى خيال !!
على الله نعجب يا غزال أنت يا غزال :)
نماذج لوجبات الإفطار
1- 285 سعرة حرارية
كوب شاي بحليب بدون سكر + بيضة مسلوقة + قطعة جبن قريش – 50 جم + ربع رغيف أسمر كبير
2- 310 سعرة حرارية
كوب شاي بحليب بدون سكر + بيضة مسلوقة + برتقالة متوسطة + ربع رغيف أسمر كبير
3- 355 سعرة حرارية
كوب حليب بدون سكر + قطعة جبن قريش 50 جم +ربع رغيف أسمر كبير
4- 370 سعرة حرارية
كوب شاي بحليب بدون سكر +
2 بيضة أومليت مقلي بـمعلقة سمن صغيرة + ربع رغيف أسمر كبير
5- 410 سعرة حرارية
كوب شاي بحليب بدون سكر +4 ملاعق فول مع معلقة صغيرة زيت زيتون + ربع رغيف أسمر كبير
6- 420 سعرة حرارية
كوب شاي بحليب بدون سكر + 2 بيضة مسلوقة + نصف رغيف أسمر كبير
7- 430 سعرة حرارية
كوب نسكافيه بملعقة صغيرة حليب بودرة بدون سكر + قطعة جبن شيدر 50 جم + نصف رغيف أسمر كبير

8- 522 سعرة حرارية
كوب شاي بحليب بدون سكر + قطعة جبن شيدر 50 جم + شرائح طماطم 50 جم + 2 معلقة صغيرة زيت زيتون + نصف رغيف أسمر كبير
نماذج لوجبات الغذاء
1- 550 سعرة حرارية
طبق سلطة نصف كيلو + خضار 300 جم + شريحة لحم مسلوق أو مشوي 100 جم + تفاحة واحدة كبيرة
2- 615 سعرة حرارية
طبق سلطة نصف كيلو + 5 ملاعق فول مدمس + ملعقة صغيرة زيت + ربع رغيف أسمر كبير + برتقالة كبيرة
3- 655 سعرة حرارية
طبق سلطة نصف كيلو + طبق شوربة خضار 250 جم + ربع فرخة أو أرنب مسلوقة أو مشوي 250 جم + بطيخ أو شمام 250 جم
4- 700 سعرة حرارية
طبق سلطة نصف كيلو + 4 ملاعق كبيرة مكرونة مسلوقة + شريحة لحم خروف مشوي أو مسلوق 150 جم + فراولة 150 جم

5- 755 سعرة حرارية
طبق سلطة نصف كيلو + 4 ملاعق كبيرة أرز أو نصف رغيف خبز + سمك مشوي 250 جم + بطيخ أو شمام 250 جم
6- 795 سعرة حرارية
طبق سلطة نصف كيلو + 8 ملاعق خضار حوالى 370 جم + قطعة لحم بقري 100 جم + 4 ملاعق كبيرة أرز أو نصف رغيف خبز + مانجو 175 جم

نماذج لوجبات العشاء
1- 215 سعرة حرارية
زبادي 100 جم + قطعة جبن قريش 50 جم + ربع رغيف أسمر كبير
2- 415 سعرة حرارية
6 حبات زيتون أسود + قطعة جبن قريش 50 جم + نصف رغيف أسمر كبير

3- 450 سعرة حرارية
2 بيضة أومليت مقلية بمعلقة سمن صغيرة + بسطرمة 50 جم + ربع رغيف أسمر كبير

4- 550 سعرة حرارية
2 شريحة مخ 200 جم مع ملعقة سمن كبيرة + نصف رغيف أسمر كبير

5- 685 سعرة حرارية
2 حبة سجق 100 جم + نصف رغيف أسمر كبير
6- طبق كشري مصري = 840 سعرة حرارية تقريبا
6 ملاعق أرز + 4 ملاعق مكرونة + 4 ملاعق عدس + تقلية بصل

الأحد، 22 فبراير، 2009

أنا حبيتك الأول ..

Get this widget Track details eSnips Social DNA

طبعا الأغنيه حتعجب العواجيز اللى زى حالاتى يعنى اللى لسه يدوبك داخلين على ال 23 :)

@>>->----

الخميس، 19 فبراير، 2009

صلاح عبد الله قلب يتسع للعالم ..

مساء الخير ..
الأسبوع اللى فات أسعدنى زمانى و تلطف و أتيحت لى فرصة أخدان أجازه كام يوم فى مدينة الاٍسكندريه الرائعه منبع ذكريات المراهقه و الشباب بكل ما فيها من متعه و جموح و رزانه و خير الكلام ما قل و دل و لا يصيب العبد اٍلا ما قدره الرب و لله فى أمره شئون ..
و مما زاد متعتى بهذه الاٍجازه و أثراها لقائى بالصدفه البحته بالصديق الجميل الفنان صلاح عبد الله اللى كانت أصل صداقتى به برضو الصدفه اللى جمعتنى بشخصه الفذ ذات ظهيره على ترابيزة غداء واحده بمدينة الاٍنتاج الاٍعلامى منذ سنوات أعجز عن تذكرها و برغم عدم معرفته بى وقتها اٍلا أنه دعانى بشهامة ولاد البلد و كعادتهم أن أشاركه غداءه لحين وصول غدائى فما ترددت لحظه أن أمد يدى بتلقائية ولاد البلد برضو و أشاركه الفراخ البانيه و المكرونه و أيضا الحديث حتى نشأت بيننا صداقه سريعه أحمد الله كثيرا أن أمتدت و قويت و صارت أكثر عمقا على مر الأيام ..
لقائى هذه المره بعم صلاح كان له طعم مختلف .. أولها أن الصدفه أيضا جمعتنا هذه المره فى أوتيل وندسور العريق ذو الطابع الاٍنجليزى البحت و هو من فنادق العشر نجوم لو تعلمون .. ثانيها أن نوه هائله من نوات الاٍسكندريه كانت على وشك الميلاد مما أضفى جو من الشجن الشتائى على السماء و النفوس .. ثالثها و هو الأهم أن عقلى كان يعمل بغير هواده فى أمر ما يستلزم قرارا باترا حاسما لا لهو فيه و كنت فعلا فى حاجه لقلب اٍنسان يتسع للكون كقلب عم صلاح عبد الله ..
على مائدة الاٍفطار بالمطعم فى الدور السادس تكلمنا كثيرا عن أمور شتى و بالمتعة الحوار مع عم صلاح خاصة لما يتحدث داخله الاٍنسان فى لحظة صدق و مصارحه مع النفس .. قال فى كلمات بسيطه ما أعتبرته فلسفه حياتيه من أعمق الفلسفات اللى تناولها المفكرين بنظرياتهم المعقده و دهاليزهم اللى غالبا لم تؤدى لشىء :
- عارف يا عمور أيه أكتر حاجتين ممكن ينفروا البشر من بعض ؟؟ اٍن شاء الله حتعرف :) كتر الكلام و قلة الاٍنصات .. يعنى لما تقعد مع حد و ممكن مايكونش فيه بينكم سابق معرفه و يفضل يحرت فيك رغى و يطحنك بحكاويه عن الأنا العليا بتاعته و يحرمك من حقك فى مزاولة الكلام و الحوار يبقى أكيد حتنفر منه و لو شفته فى مكان حتجرى بعيد عنه .. كمان لما أنت بقى تيجى تتكلم و تلاقى الطرف التانى مش منصت ليك و مشغول عنك بحاجات تانيه ممكن تكون عفويه منه و لكن ده بيسيب عندك أثر مش حلو و اٍنطباع ردىء عن هذا الشخص ..
قلت له : صح يا عم صلاح و ده أنا شخصيا بأعانى منه .. طيب أيه اللى ممكن يضايقك بجد من شخص ما و يخليك ترمى طوبته للأبد ؟
بدون تفكير قال بثقه :
- نكران الجميل يا عمور .. نكران الجميل .. أصعب حاجه على نفس البنى آدم الحر هو نكران الجميل خاصة لما يتكرر ..
(صدقت و الله يا عم صلاح و جيت على الوجيعه و ربنا)
- تصدق بالله ؟ اٍن شاء الله حتصدق .. أنا ممكن أسامح و أتسامح فى أى شىء اٍلا نكران الجميل لأن ده من أسوأ الأفعال اللى ممكن يقوم بيها الاٍنسان ..
و كلمه منه و كلمه منى و دخلنا على مواضيع تانيه و طبعا كان الفن من ضمنها ..
- بصراحه كده يا عمور و على بلاطه دلوقتى بأقدر أختار أدوارى بدقه و بأرفض أى عمل لا يقدم لفنى جديد ..
- فهمنى أكتر يا عم صلاح ..
- اٍن شاء الله حتفهم .. يعنى الأول كانت الأدوار اللى بتعرض عليا محدوده بسبب أنى كنت لسه وجه جديد فكنت بأضطر أقبل الشغل رغبة منى فى الاٍنتشار .. لكن دلوقتى زى ما تقول كده تأكد المخرجين أن عندى قدرات فنيه تتجاوز بمراحل ما كان معروف عنى أنى ممثل كوميدى و بس .. خد عندك مثلا دورى فى الرهينه و هو من أحب الأدوار لقلبى رغم ما قيل عنه .. و دورى فى دم الغزال و مواطن و مخبر و حرامى و فيلم هندى و غيرها و غيرها كتير تلاقينى بجد تخطيت بزمان بوتقة الممثل الكوميدى لفضاء الفنان اللى بجسد شخصيات و نماذج اٍنسانيه طبيعى تقابلها فى الحياه بكل ما تحمل من ضعف و قوه و نزوات و مزايا ..
قاطعته قبل ما يستطرد :
- بالمناسبه بقى نفسى أعرف اٍزاى بتتقمص الشخصيه بكل هذا القدر من الاٍقناع و السلاسه ؟
اٍبتسم و أعتدل فى جلسته :
- أصلك مش واخد بالك بس اٍن شاء الله حتاخد .. أنا أصلا من سكان بولاق أبو العلا .. و نشأت و كبرت فيه .. و الأحياء الشعبيه المصريه بتموج بمختلف النماذج الاٍنسانيه اللى يمكن لا تتوفر فى أى مكان تانى على الكره الأرضيه .. و بما أن الحياه اليوميه هناك بكل تفاصيلها شديدة القرابه و الحميميه فتلاقى التعايش بين البشر بيمتاز بالتلاصق و الوضوح الشديدين على عكس الحياه فى المناطق التانيه اللى كل واحد قافل بابه عليه خايف من التانى فده بيدى فرصه كويسه للاٍطلاع و التعلم من خلال الاٍحتكاك اليومى بمختلف النماذج و الطبقات ..
ماكانش بيقطع اٍسترساله فى الحوار غير طلبات المعجبين و مقاطعتهم لينا علشان يتصوروا معاه و الحقيقه أن الراجل كان بيقابل الكل باٍبتسامته المشهوره القريبه من القلب و بالرد على كلمات الاٍعجاب بكلمات مجامله تعكس مدى ذوقه و حبه لجمهوره ..
- خد بالك يا عمور أن الجمهور أصبح جمهور واعى و فاهم و عارف مين الممثل الصادق فى فنه و مين اللى بيضحك عليه و بيأكله الأونطه و مستحيل الجمهور ينخدع طول الوقت بالفن الفالصو لأنه أكيد فى يوم حيفوق و يعرف الغالى من الرخيص لأن المتفرج ذكى و لماح و أنا عن نفسى يهمنى أوى رأى الجمهور فيا ..
كلام كتير قلناه و أتحاورنا فيه و كانت حوالى ساعه من أمتع الأوقات اللى قضيتها أثناء اجازتى فى الاٍسكندريه .. و لما حان وقت ذهابه لميعاد التصوير أكتست ملامحه بجديه و صرامه و نادى على مساعده و تأكد بنفسه أن كل شىء على ما يرام ..
يا عم صلاح يا عبد الله يا فنان على درجة كبير و اٍنسان على درجة أصيل بتعجبنى فيك حاجات كتير أهمها أن قلب أبن البلد جواك مزدحم بمشاعر و شخصيات و أحداث يمكن من أيام ثورة بولاق على عسكر الفرنسيس لبداية نوه عارمه على قلعة قايتباى اللى دافع منها جنود عرابى عسكر الاٍنجليز ..
تصدق بالله يا عم صلاح ؟ اٍن شاء الله حتصدق .. الشويتين اللى أتكلمناهم مع بعض خلونى آخد القرار الصح : لا تسامح مع نكران الجميل لأنه من أسوء أشكال الاٍساءه للمشاعر و سقطه لا علاج لها ..
مش أنا برضو بأتكلم صح ؟؟
اٍن شاء الله صح ..

الثلاثاء، 17 فبراير، 2009

أزهار الشر

صباح الخير أعزائى المدونات و المدونين ..
ذات صباح شتائى من أعوام تتجاوز العشره وقع فى يدى كتاب أزهار الشر للشاعر الفرنسى الكبير بودلير و كان مكتوب بلغته الأصليه .. و لما بدأت فى قراءة سطوره الأولى شعرت بالدهشه و الغرابه تجتاح عقلى و روحى من روعة و بشاعة الأبيات اللى نظمها هذا الشاعر الكبير و اللى أصبحت من دراويشه فيما بعد ..
بودلير فى أزهار الشر يكشف عن الوجه القبيح للحياه من منظوره هو و أيضا بتتضمن أبياته اٍعترافات منه بما أقترف من آثام و خطايا على مدى سنوات عمره اللى قضى أغلبها متأملا فيما يجرى من حوله ..
أمام اٍعجابى الشديد بأزهار شر بودلير قمت بترجمة جانب كبير منها و لكن للأسف لم تكتمل الترجمه كأشياء كثيره لم تكتمل فى حياتى ..
تعالوا نقرا شويه فى بعض ما ترجمت و نتشارك الاٍستمتاع بحواره الفلسفى مع نفسه .. يمكن نقدر نفهم بعض المتناقضات فى حياتنا و لو بشكل سطحى و هذا أضعف الاٍيمان ..

النورس
كثيرا ما يصطاد البحارة طيور النورس ليتسلوا
أتعرفون النورس ؟
هى طيور بحرية بعضها ضخم ذوات أجنحة كبيرة
تتبع باٍستهتار السفن و كأنها تصاحبها السفر
و لما يقع بين أيدى البحارة اللاهين
و يقبع مستكينا على ألواح السفينة الخشبية
يتحول بسرعة من طائر كان يشق عنان السماء
لكائن متخاذل خجول
و يرخى أجنحته البيضاء و يلصقهما بجسده كمجدافين
حتى تشعر نحوه بالرثاء
و تقول فى نفسك :
أى مخلوق ساذج يستحق الشفقة و الرثاء ؟؟!!
أحقا هذا مصير من كان لا يمل من التحليق و السفر ؟؟!!
فبحار لاه يلسع منقاره بلهيب غليونه
و آخر ضاحكا يقلده فى مشيته و قد أصابه العرج
أليس الشاعر الصادق يشبه لحد كبير هذا الأمير الفضائى ؟
ألا يعيش الشاعر الصادق بين الغوغاء من البشر كمثل هذا النورس الأسير
الذى كان يشق العواصف شقا و يخرج لسانه لصائديه عبثا و كيدا ؟
هو الآن يقبع على الأرض بائسا
و أجنحته العملاقة تعجز حتى عن الرفرفة !!

********************

الرجل و البحر
أيها الاٍنسان الحر ستحيا و تموت عاشقا للبحر
و حين ترى اٍنبساط روحك فى أمواجه يصير البحر مرآتك الصادقة
فى حين أن روحك الخاطئة لا تقل فى بشاعتها عن أحزانه
أنت تشعر بالفرح حين تغوص فى أعماق صورتك
و تحتضنها بعينيك و ذراعيك
و قلبك يلهو بدقاته المتتابعة
و بضجيج شكوتك الثائرة المتمردة
فأنت و صورتك شيئان غامضان يكتمان الأسرار
أيها الاٍنسان لم يقدر أحد على فهم طبيعة نفسك
كما لم يقدر أحد أن يدرك مقدار ما فى جوف البحر من كنوز
فأنتما تحرصان بشدة على كتمان أسراركما
و رغم ذلك فأنتما تتحاربان بغير هوادة
لأن عشقكما الأزلى هو الموت و صنع المجازر
أيها المتحاربان السرمديان
و الأخوان اللذان أبدا لا ينفصلان !!

********************

الشرفة
يا منبع ذكرياتى و سيدة صاحباتى
يا ملاذى يا أحب واجباتى
ستظلين تذكرين حلاوة أول لمسة
ستذكرين دفء المدفأة و دفء الأمسيات
يا منبع ذكرياتى و سيدة صاحباتى
فى الأمسيات التى أضائتها أنوار الموقد
و التى قضيتاها فى الشرفة المطرزة بالضباب الأرجوانى
كم كان صدرك دافئا و قلبك طيبا
و كنا لا نمل الحديث عن أشياء رائعة
فى الليالى التى أضائها الموقد
ما أحلى الشموس فى الليالى الدافئة
و لما كان الليل يفرد عبائته على الدنيا
كنت أحدق فى عينيك اللامعتين
و كنت أثمل بأنفاسك المحملة بالسم و العسل
و قدماك تستسلمان لنوم عميق بين كفى الحانيتين
قد تعلمت كيف أثير اللحظات الهنيئة
و عرفت كيف أحيى ماضى الراقد عند قدميك
لا يفيدنى أن أبحث عن جمالك الناعس بعيدا عن جسدك الثائر و قلبك الطيب
لأنى قد أتقنت فنون اٍثارة اللحظات السعيدة
هذه المواثيق التى بيننا
و العطور و القبلات التى بلا عدد
هل ستصعد من لجة لا قرار لها ؟
كما تصعد فى السماء الشموس المشرقات
و قد اٍغتسلت بمياه البحار السحيقة
أجيبينى أيتها المواثيق و العطور و القبلات التى بلا عدد

********************

البوم
تحت الأشجار السوداء تقبع طيور البوم
تختبىء فى صفوف منتظمات
تحدق فى الكون بعيونها الحمراوات
كأنهن تماثيل لآلهة مخيفة
تتأملن حتى ينشر الليل أجنحته فى لحظة كئيبة
و يطوى تحتهما ضوء النهار العنيد
ذو الحكمة يتعلم من موقفهن أن يخشى الحركة و الزحام
فالاٍنسان الذى يثمل بأحلام يقظته
يحمل دوما عقابه فى جعبته
الذى دائما ما يكون فى تغيير مكانه

الاثنين، 16 فبراير، 2009

When I fall in love

Get this widget Track details eSnips Social DNA

@>>->----

صباح الخير .. على فكره دى ورده بلدى بس متلخبطه شويه .. زيى يعنى :)

الأحد، 1 فبراير، 2009

أول فبراير 2009

بأشكرك لأن مافيش حد قال لى كل سنه و أنت طيب غيرك ..
و بأشكرك على الجاكيت الرائع اللى هو هدية عيد ميلادى ..
و بأشكرك على المفاجأه اللى أذهلتنى لما حطوا التورته الصغنونه اللى فى الصوره دى قدامنا اٍحنا الأتنين و بس ..
بجد كل الكلمات مش كفايه علشان أشكرك على النور اللى أشرق على الحياه من جديد ..
كل سنه و اٍحنا كلنا طيبين ..